العبورلكم

تعزية في وفاة الصحفي مولاي محمد بلقايد

تعزية في وفاة الصحفي مولاي محمد بلقايد

العبورلكم - طاقم الجريدة


بسم الله الرحمان الرحيم (يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ * ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَرْضِيَّةً * فَادْخُلِي فِي عِبَادِي * وَادْخُلِي جَنَّتِي) صدق الله العظيم.

بعيون دامعة وقلوب خاشعة راضية بقضاء الله وقدره، تلقينا نبأ وفاة المشمول برحمته الصحفي مولاي محمد بلقايد .

وبهذه المناسبة الأليمة يتقدم طاقم "العبورلكم" ببالغ التعازي والمواساة لأسرته الصغيرة وعائلته الكبيرة، راجين لهم جميعا جميل الصبر وحسن السلوان وللمرحوم الرحمة والمغفرة٠

اللهم اغفـر له وارحمه واعف عنه وأكرم نزله ووسع مدخله واغسله بالماء والثلج والبرد، ونقه من الخطايا كما ينقى الثوب الأبيض من الدنس وأبدله دارا خيرا من داره وأهلا خيـرا من أهله وقه فتنة القبر وعذاب النار.

وإنا لله وإنا إليه راجعون٠




نشر الخبر :
رابط مختصر للمقالة تجده هنا
http://aloborlakom.ma/news1001.html
نشر الخبر : Administrator
{VIEWS}
عدد التعليقات : 0
أرسل لأحد ما طباعة الصفحة
أضف تعليقك
    تعليقات الزوار